النصائح الذهبية للأشخاص البدينين أو السمينين

الأشخاص البدينين أو السمينين : 

السمنة عند الرجال و النساء في عصرنا الحالي، توجد بكثرة، و ذلك يرجع لسبب نوعية العمل، كمثال : أعمال السياقة و المكاتب، و إلى غير ذلك، و هناك كثير من الأسباب التي تجعل الشخص بدينا و منها أيضا عامل الوراثة التي بدورها تلعب دورا كبيرا في زيادة وزن الشخص مع مرور الوقت، و يعود إلى الخلايا الذهنية و سرعة الأيض البطيئة، و الوجبات التي بها سعرات حرارية كبيرة المأخوذة من الدهون الغير الصحية و الكربوهيدرات سريعة الامتصاص، فهذا النظام الغذائي العشوائي يؤدي إلى السمنة، و إذا السمنة زادت عن حدها تصبح مرضا، بمعنى آخر إذا كان الشخص بالنسبة للرجال 20 في المائة لديه دهون فلديه زيادة في الوزن بالدهون و لكن إذا كان نفس الشخص أصبحت لديه 30 في المائة، فهذا أصبح مرض، و هو غير صحي، لأنه يصلب الشرايين و يؤثر على القلب و الأوعية الدموية و أيضا الوزن الزائد عامة يؤثر على الفقرات القطنية و المفاصل، إذا يجب قبل حصول هذه المشاكل و إلى أن نلتجئ إلى الطبيب و و و و ……. 

يكمن علاج هذه المشاكل قبل تفاقمها، و المفتاح بالنسبة لي كمدرب شخصي، و خبير في التغذية و الصحة لهؤلاء الأشخاص، هو التغذية و الرياضة، و سأتطرق إلى النصائح و الحلول المهمة للمساعدة في تغيير هؤلاء الأشخاص إلى أشخاص بجسد جميل و رشيق بلياقة بدنية جيدة : 

أول شيء سأتطرق إليه : 

  • العامل النفسي و العملي و الظروف السلبية التي يمر بها الشخص البدين، يجب التركيز عليها قبل البدء في النظام الغدائي و البرنامج التدريبي بطريقة إيجابية و ذلك لطبيعة المجتمع الذي يعيش فيه الشخص البدين الذي قد يتلقى كلمات تؤثر عليه سلبا في نفسيته و صحته، و هنا أقول أنه يجب أن ينسى عليه الماضي، ويبدأ بخطة جديدة و عزيمة كبيرة لإلغاء رؤيته السلبية في المرآة كجسد سمين أو كإجاصة، فهنا نقطة البداية التي ستغير بها نظرة الآخرين إليك و نظرتك لنفسك كما كان من قبل، و بذلك ستحسن صحتك النفسية و الجسدية، و هنا سأخبر بصفتي خبير في هذا المجال “الضروكي وليد ” أن تتبعوا خطواتي التالية :    
  • – إعطاء الصحة العقلية و الجسدية في البداية و التركيز على هذا الأمر كنقطة انطلاقة و هو امر إيجابي للمساعدة في الوصول إلى هدفك كجسم رياضي و هو أن تصاحب مع من هو لديه نفس الهدف، و لديه نفس الرؤية و الذي سوف يساعدك هو بدوره لأنه لديه نفس الطموح.
  • – الابتعاد عن الأشخاص السلبيين الذين يقولون لك مستحيل أن تصل إلى جسم رياضي، فأقول لم الابتعاد عن هؤلاء الأشخاص لبدء هدفك، لأن كل ما يقولونه غير صحيح، قراءة الكتب ستفيدك جدا خصوصا في العنصر الذهني، الذي سوف يغير نظرتك إلى كهدفك يمكن الوصول إليه، و شاهد برامج تحفيزية و مقالات لتحفز به نفسك لكي لا تنقطع عن الهدف الذي بدأته و هو الاستمرارية و جعل التمارين و النمط الغذائي هو روتينك اليومي.

من أهم الأمور التي يجب معرفتها لخسارة الدهون للشخص البدين و هو كالتالي : 

  • التغذية : هي التي تأخذ المنحى الكبير للشخص الذي يريد خسارة الدهون لأنه 70 إلى 80 في المائة المسؤول عن خسارة الوزن، هو التغذية و ليس كجميع المصادر الغذائية بل هناك مصادر هي التي تندرج في النظام الغذائي بشكل صحيح و من أهمها : البروتين – الكربوهيدرات – الدهون – المعادن، لا تقلق سوف أعطيكم امثلة علها بالتفسير لتكون على علم : 
  • لنبدأ بالبروتينن فالبروتين نوعان : بروتين حيواني و بروتين نباتي.
  • البروتين الحيواني : هو بروتين مصدره من الحيوان، بمعنى آخر لحم أو حليب أو بيض، فهو من الحيوان ليس من النبات، فالبروتين الحيواني عبارة عن أحماض أمينية أساسية للبناء العضلي أو المحافظة عليه و على التي لا غنى عنها سميتها الأحماض الأمينية لأن الجسم لا يستطيع إنتاجها و بالتالي المصدر المثالي لاسقطابها هو البروتين للحيواني.

مصادر البروتين الحيواني : دجاج، لحم، سمك، بيض، حليب و مشتقاته … 

  • البروتين النباتي : هو بروتين كالعدس مثلا و هو بروتين نجده في القطاني و الأطعمة النباتية و البروتين الذي يوجد به ليس به أحماض أمينية أساسية مكتملة، فلديه نقص في سلسلة الأحماض الهامة للبناء العضلي و لكنه جيد أيضا للعضلة لأنه يحتوي على احماض غير أساسية و نقول غير أساسية لأن الجسم يقدر على إنتاجها.

مصادر البروتين النباتي : القطاني، الحبوب، الثمار … 

  • الكربوهيدرات : هو وقود للجسم و للعضلات و الذي يمد العضلات بالطاقة اللازمة للقيام بالتمرين بكفاءة عالية و أيضا الحد من الهدم العضلي وة أيضا يساعد في تسريع التمثيل الغذائي لأنه يؤدي إلى حساسية البنركياس الذي بدوره يؤدي إلى إفراز الانسولين الهام و ذلك يأخذ الكربوهيدرات كطاقة للعضلات و لكن الكربوهيدرات نوعان : 
  • النوع الاول : كربوهيدرات معقدة : هي كارب جيد للذين يريدون حرق الدهون و بناء العضلات و هو يساعد على بناء العضلة بتسريع إيصال البروتين للعضلة و إعطاء الجسم الاحتياج اللازم للكليكوجين المهم جدا للطاقة أثناء التمرين.

و مصادر الكربوهيدرات المعقدة : أرز- بطاطس- شوفان- قمح- حمص ….

النوع الثاني : الكربوهيدرات البسيطة : هذا النوع من الكربوهيدرات لا أنصح به خصوصال للأشخاص الذين يريدون خسارة الدهون و الوزن لأالكربوهيدرات البسيطة يتكون جلها من السكريات و هي سريعة الامتصاص من قبل الجسم و بالتالي تؤدي إلى فائض الكليكوجين في العضلات و التي تتحول على شكل دهون بالجسم.

مصادر الكربوهيدرات البسيطة : السكر الأبيض – حلويات- منتجات العصائر – المشروبات الغازية – مأكولات سريعة ….

  • الدهون : هنا نتكلم عن مصدر مهم جيد فعند سماع الدهون يفهمون الناس أن الدهون شيئ ليس بجيد، أو هي السبب في السمنة، و هذا ليس بصحيح لأن الدهون الجيدة هي التي تحافظ على صحة القلب و الشرايين و الأوعية الدموية و أيضا على صحة الجسم بشكل عام، فالدهون الجيدة هي التي تتكون من الدهون الغير مشبعة الأحادية التي ترفع الكوليسترول الجيد  « HDL » و تخفظ نسبة الكوليسترول « LDL »  و تحفز افراز الهرمونات اللازمة للبناء العضلي و حرق الدهون و بالتالي هي اساسية للذين يتبعون حمية صحية أو يريدون حرق الدهون و اكتساب عضلات و جسم رشيق و رياضي.

مصادر الدهون : زيت الزيتون – زيوت أخرى – أفوكادو – الفول السوداني – حبوب الكتان.

  • الفيتامينات و المعادن : هي أهم المكونات التي يتم إدراجها في النظام الغذائي و التي يتم إهمالها من طرف الأشخاص المهتمين بإنقاص الوزن و حرق الدهون لأن الفيتامينات و المعادن تلعب دورا كبيرا، لأنها تنظم عملية الاستقلاب في الجسم، و كذلك تلعب دورا هاما ضد الأكسدة و تصلح خلايا العضلات و استشفائها، لذلك تقوي جهاز المناعة، نصيحتي كخبير و مدرب رياضي، وليد الضروكي، للذين يريدون فقدان الوزن، و حرق الدهون و بناء العضلات هو إدراج الفيتامينات و المعادن في نظامك الغذائي ضروري جدا، و أيضا تعويض الفواكه بمكمل الفيتامينات و المعادن، و ذلك لأن الفواكه تحتوي على نسب كبيرة من السكريات “سكر الفريكتوز” لا أقول ان الفواكه ليست جيدة، بالعكس إنها هامة لأنها تحتوي على المصادر التي ذكرناها من قبل و لكن يجب التقليل منها أو الابتعاد عنها في فترة إنقاص الوزن.
  • الألياف : إن هذا العنصر أساسي في النظام أيضا، و ذلك لأنه ينظف الجهاز الهضمي و يعالجه من الشوائب و إدراجه في النظام الغذائي مهم جدا.

مصادره : القمح – الشوفان – الخضروات – الفواكه …

لقد عرفنا النصائح والأمور التي يجب إتباعها للإنقاص الوزن وحرق الدهون للحصول على جسم رياضي فإذا يجب علينا التركيز على الإيجابيات والإبتعاد عن السلبيات وتحديد الهذف وإتباعه والصبر عليه حتى تصل إلى النتيجة التي تريد الحصول عليها وبهذا أتمنى أن تكونوا قد إستفدتم من هذه المقالة

وليد الضروكي

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *